مشروع الأضاحي المجمدة للعام 2014- 2015

_DSC0500
  • الجهة المانحة هيئة الأعمال الخيرية - مكتب استراليا
  • الفئة المستهدفة الفقراء والمساكين والمرضى
  • مكان التنفيذ كافة محافظات قطاع غزة

 

مشروع الأضاحي المجمدة للعام 2014- 2015

 

مشروع توزيع لحوم الأضاحي المجمدة على الأسر الفقيرة في قطاع غزة يعد مشروعاً سنوياً بتمويل من مكتب الهيئة في أستراليا، ويتميز هذا المشروع بطابع إنساني وديني يحقق مبدأ التكافل الاجتماعي، استشعاراً للمسؤولية تجاه المحاصرين في قطاع غزة، حيث أن الظروف الاقتصادية التي يمر بها الشعب الفلسطيني عامة وقطاع غزة خاصة تجعل الغالبية العظمى فيه غير قادرة على إحياء شعيرة الأضحية.

 

نفذت الهيئة مشروع الأضاحي في أيام عيد الأضحى المبارك والآن تعود من جديد واستمراراً لذاك العطاء لتنفذ مشروع توزيع لحوم الأضاحي المجمدة على الأسر المحتاجة في قطاع غزة بفلسطين، وذلك بعد قيام مكتب الهيئة في أستراليا بذبح آلاف الخراف على الطريقة الإسلامية وتقطيعها وتغليفها وتخزينها مثلجة ومن ثم إرسال 2580 منها إلى قطاع غزة عبر ميناء أسدود.

 

وقد استطاعت وزارة الأوقاف الفلسطينية مشكورة الحصول على التراخيص اللازمة لإدخال الشحنة إلى قطاع غزة عبر معبر كرم أبو سالم وذلك بالتعاون وبإشراف مكتب هيئة العمال الخيرية في الضفة الغربية.

 

ومن خلال هذا المشروع وزعت الهيئة في قطاع غزة ما يزيد على 45,000 كيلو جرام من اللحوم المجمدة والتي تقابل 2580 خروف مجمّد تم تقديمها من مكتب الهيئة في أستراليا للعام الرابع على التوالي.

 

وقد تم تنفيذ المشروع بالتعاون مع عدد كبير من الجمعيات الخيرية والجمعيات الراعية للأيتام والمعاقين والمسنين ومؤسسات الشؤون الاجتماعية والحالات الخاصة إضافة إلى أكثر من 50 مؤسسة صحية ما بين مستشفيات حكومية وأهلية خيرية، وقد استفاد من المشروع ما يزيد على (137,300) فرد.

 

أما على صعيد الأسر فقد استطاعت الهيئة أن توصل لحوم الأضاحي المجمدة إلى آلاف الأسر المحتاجة وأسر المعاقين في مناطق مختلفة من قطاع غزة شملت محافظات غزة والشمال والوسطى والجنوب بكافة مدنها ومخيماتها، من خلال قاعدة بيانات الهيئة التي تضم آلاف الأسر المحتاجة، وبالتعاون مع عدد كبير من الجمعيات المحلية الخيرية والنقابات والجمعيات الراعية للمعاقين في كافة محافظات قطاع غزة.